أحمدو ولد الوديعة
لا موجة الحاد، ولا مد تكفيري / أحمدو ولد الوديعة

انتشرت في هذا الفضاء منذ فترة تعبيرات مبالغ فيها عن موجة الحادية ومد تكفيري، حتى ليخال المتابع للصورة من هنا أننا على مشارف انقسام وطني بين الملحدين والتكفيرييين.!!
السياق الذي ظهرت فيه هذه الحالة معروف وسبق أن أشرت اليه أكثر  من مرة وخاصة في بعده المتعلق بوجود "مصلحة سلطوية عليا" في انتقال النقاش عن أرضية

في الصميم / أحمدو ولد الوديعة

أحجمت لساعات عن الرد على بيان الهابا  الشارح لقرار إنذار قناة المرابطون ووقف بث برنامج في الصميم لمدة شهر، فقد شعرت بحالة تعاطف حادة مع " الهيئة العليا للصحافة والسمعيات البصرية ،حين أكملت قراءة بيانها،  تخيلت سياطا وأشياء أخرى تظلل رأس كاتب البيان المهيض تملي عليه ولاتترك

حول الفتنة وتهديد الوحدة / أحمد ولد الوديعة

في كل مرة يخرج صوت ولو همسا منبها على الظلم الواقع على المجموعات المظلومة في هذ البلاد ينبري وعاظ يحذرون من الفتنة ومن تهديد الوحدة، وهذا وعظ جيد حتى لو كانت المسافة التي تفصله عن القلوب بادية وجلية بدو وظهور تلك التي تربطه بالجيوب

مقالات أخرى
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

كُتاب موريتانيا